IFSB   الصفحة الرئيسة | اتصل بنا
About us
 

بيان صحفي

المركز الإعلامي

الأنشطة السابقة













1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12

أجندة الأحداث

برامج و فعاليات مجلس الخدمات المالية الإسلامية لتسهيل تطوير صناعة الخدمات المالية الإسلامية     
Press Release > 2017

منتدى الاستقرار المالي الإسلامي السادس عشر حول تعافي وإعادة هيكلة وتصفية المؤسسات التي تقدم خدمات مالية إسلامية

تاريخ النشر :11 ديسمبر 2017


كوالالمبور، 11 ديسمبر 2017، شهدت جلسة منتدى الاستقرار المالي الإسلامي السادس عشر بعنوان: "تعافي وإعادة هيكلة وتصفية المؤسسات التي تقدم خدمات مالية إسلامية"، والتي أقيمت مساء اليوم، نقاشات ما بين كل من الدكتور مايكل ماكميلين، الشريك في مكتب محاماة كيرتس، ماليت-بريفوست، كولت وموسلي، والسيد رافيز أزاون عبد الله، الرئيس التنفيذي للمؤسسة الماليزية للتأمين على الودائع، والسيد مزلان محمد حسين، الشريك في زيد إبراهيم وشركاؤه، ماليزيا. حيث ترأس المنتدى معالي الأستاذ/ فاضل كبير محافظ بنك بنغلاديش المركزي، ونائب رئيس المجلس الأعلى لمجلس الخدمات المالية الإسلامية للعام 2017.

وتطرقت النقاشات إلى بعض القضايا العملية فيما يتعلق بأطر التعافي وإعادة هيكلة، والتصفية للمؤسسات المالية الإسلامية، وذلك نظرًا للطابع الفريد لأطر الضبط المؤسسي لديها وقوائم مراكزها المالية، والفروق الهيكلية، والمتطلبات الشاملة للالتزام بأحكام الشريعة ومبادئها، فيما يتعلق بهيكلة وتطبيق العقود والمعاملات، وصلاحيات السلطات الإشرافية، ومدى قوة خطط التعافي. هذا وقد تم تسليط الضوء على هذه القضايا وغيرها من خلال ورقة العمل التي أعدها مجلس الخدمات المالية الإسلامية بعنوان " تعافي وإعادة هيكلة وتصفية المؤسسات التي تقدم خدمات مالية إسلامية" والتي من المزمع نشرها في شهر ديسمبر 2017.

الجدير بالذكر أن منتدى الاستقرار المالي الإسلامي يعد منصة رفيعة المستوى تتاح فيها المشاركة لكل من السلطات الرقابية والإشرافية، وكذلك المنظمات الدولية متعددة الأطراف، من بين أعضاء مجلس الخدمات المالية الإسلامية لمناقشة القضايا التنظيمية الحالية ذات الأهمية التي تواجهها صناعة الخدمات المالية الإسلامية. ونظم مجلس الخدمات المالية الإسلامية بنجاح منتدى الاستقرار المالي الإسلامي السادس عشر بالتزامن مع انعقاد الاجتماع الحادي والثلاثين للمجلس الأعلى لمجلس الخدمات المالية الإسلامية الذي استضافه كل من وبنك جمهورية إيران الإسلامية المركزي والبنك المركزي الماليزي


العودة إلى أعلى الصفحة